دائرة مناهضة الابارتهايد والائتلاف العربي لمناهضة الفصل العنصري يعقدان لقاءا في جامعة الدول العربية

دائرة مناهضة الابارتهايد والائتلاف العربي لمناهضة الفصل العنصري يعقدان لقاءا في جامعة الدول العربية

 

القاهرة – عقدت دائرة مناهضة الفصل العنصري (الأبارتهايد) في منظمة التحرير الفلسطينية والائتلاف العربي لمناهضة الفصل العنصري والاستعمار الاستيطاني، لقاءا في جامعة الدول العربية، بحضور الأمين العام المساعد لشؤون دولة فلسطين، الدكتور سعيد أبو علي، وسفير دولة فلسطين في مندوبية الجامعة مهند العكلوك، والأستاذ مكاوي بنعيسى، رئيس اتحاد المحامين العرب، وبحضور رمزي رباح، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة مناهضة الفصل العنصري (الأبارتهايد)، والمدير العام للدائرة الدكتور ماهر عامر، ونقيب المحامين المصريين ووكيل الصحفيين المصريين، وممثلوا اتحادات الأطباء والمحامين والمعلمين والمهندسين العرب.

وفي بداية اللقاء، رحب الدكتور سعيد أبو علي، الأمين العام المساعد لشؤون دولة فلسطين بالحضور، مشيدا في حديثه بجهود دائرة مناهضة الفصل العنصري وبالملتقى العربي لمناهضة الابارتهايد والاستعمار الاستيطاني الاسرائيلي، وبأهمية التعاون المشترك بين الجامعة والدائرة والاتحادات القومية العربية، من أجل تنفيذ مخرجات الملتقى العربي من خلال الاتحادات والمنظمات القومية العربية.

واطلع أبو علي خلال حديثه، الحضور على قرارات جامعة الدول العربية ومخرجات قمة البحرين التي عقدت في مايو / أيار المنصرم.

وتحدث عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة مناهضة الفصل العنصري (الأبارتهايد)، رمزي رباح، في حديثه عن إستراتيجية عمل دائرة مناهضة الفصل العنصري (الأبارتهايد)، واستعدادها لتنظيم المؤتمر الدولي لمناهضة الابارتهايد والاستعمار الاستيطاني الاسرائيلي، المنوي عقده في نهاية العام الجاري، بالتنسيق مع عدد من الشركاء في معظم القارات، خاصة بعد تشكيل الائتلافات في أمريكا اللاتينية والدول العربية وأوروبا.

واستعرض رمزي رباح أهم مخرجات الملتقى العربي وإستراتيجية العمل والتي كان من ضمنها الدعوة للوقف الفوري لحرب الإبادة الجماعية والعدوان الاسرائيلي على قطاع غزة، وعزل ومقاطعة وطرد دولة الاحتلال من كل الاتحادات والمنظمات الدولية، وتعزيز المقاطعة لدولة الاحتلال كدولة حرب، ومحاكمة مجرمي الحرب في محكمتي الجنائية والعدل الدولية.

وأكد رمزي رباح أهمية حملات المقاطعة ورفض التطبيع، وتفعيل قرارات المحكمة الجنائية ومحكمة العدل ضد دولة الاحتلال الاسرائيلي لمعاقبتها ومحاسبتها على جرائمها.

ولفت رباح إلى ضرورة تفعيل اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1973 حول قمع جريمة الفصل العنصري والمعاقبة عليها، والتي كانت تنطبق على جنوب إفريقيا سابقا، وتنطبق على دولة الاحتلال الاسرائيلي حاليا، من اجل معاقبتها واخذ الإجراءات ضدها، والتشبيك مع الحملات العالمية الشعبية والطلابية في الجامعات وعلى مستوى حملات لجان التضامن، من خلال الاتحادات القومية والمنظمات الشعبية والحقوقية العربية.

ودعا رئيس دائرة مناهضة الفصل العنصري جامعة الدول العربية لدعم تحرك الاتحادات والمنظمات الحقوقية العربية على مختلف المستويات، خاصة في الأبعاد السياسية والإعلامية والقانونية ضد دولة الاحتلال، والتأكيد على قرارات قمة البحرين فيما يتعلق بمقاطعة الاحتلال والدعوة لمحاسبتها ووقف العدوان وحرب الإبادة التي تشنها على قطاع غزة والضفة الفلسطينية بما فيها القدس.

ولفت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير إلى الاتفاق على تشكيل لجنة صياغة مشتركة بين جامعة الدول العربية والائتلاف العربي لمناهضة الفصل العنصري، والاتحادات الشعبية والقانونية والمهنية العربية، للخروج بالتوصيات والمقترحات لرفعها للامين العام لجامعة الدول العربية الأستاذ احمد أبو الغيظ، وللأمانة العامة للجامعة، من اجل دراستها ووضع الإجراءات العملية التي تكفل تعزيز هذه الحملة وتطويرها في محاصرة وعزل دولة الاحتلال على جرائم الحرب.

من جهته، تحدث عصام السيد، مدير إدارة الإعلام والتعاون الدولي في اتحاد الأطباء العرب عن دور الاتحاد في نصرة الشعب الفلسطيني في المجالات المالية و الطبية، مؤكدا نية الاتحاد العمل على عزل دولة الاحتلال في اتحاد الأطباء الدولي، خاصة خلال المؤتمر الدولي المنوي عقده خلال الفترة القريبة القادمة في العاصمة اللبنانية "بيروت".

وقدم السيد في حديثه توصية حول إيجاد آلية عمل، لتفعيل التعاون والتنسيق المشترك، بين الاتحادات العربية من جهة وجامعة الدول العربية من جهة أخرى.

وثمن عصام السيد دعوة اتحاد الأطباء العرب للمشاركة في الاجتماع الأول للاتحادات العربية المهنية تحت مظله الجامعة، بهدف دعم حقوق الشعب الفلسطيني.

وأكد السيد أهميه إنشاء هيئه عربية تنسيقية للاتحادات العربية، والتي تعد عاملا مساندا ومتناغما مع أهداف جامعة الدول العربية، ووضع الأطر التنظيمية وفقا لما هو معمول به لدى إدارة الاتحادات والمنظمات العربية التابعة للجامعة، والبدء في إعداد رؤية ورسالة وأهداف الهيكل التنظيمي لهذه الهيئة، ووضع إستراتيجية وخطة عمل لها خلال المرحلة القادمة من أجل توحيد جهود هذه الاتحادات.

وفي السياق ذاته، أكد صادق الرغيوي، الأمين العام لاتحاد المعلمين العرب على دور الاتحاد في تخصيص يوم لفلسطين، وتعزيز ثقافة ومفاهيم المقاطعة لدى الطلبة في المدارس، وتعميم ذلك على اتحادات المعلمين في كافة الدول العربية.

وأوضح الرغيوي أن مؤتمرا للدولية للتربية والتعليم، سيتم العمل فيه على طرح عزل دولة الاحتلال من هذه المنظمة الدولية.

ولفت الأمين العام السيد مكاوي بنعيسى إلى دور اتحاد المحامين العرب في ملاحقة مجرمي الحرب في دولة الاحتلال في محكمتي الجنائية والعدل الدولية، مؤكدا أن الاتحاد قدم ملفا إلى المحكمة الجنائية الدولية بخصوص جرائم الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني في غزة والضفة المحتلة.

بدوره، أشار ممثل اتحاد المهندسين العرب إلى استعداد الاتحاد لتوفير الكوادر المهنية لإعادة الاعمار بعد وقف العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة.

ودعا وكيل نقابة الصحفيين محمد سعد إلى توسيع المقاطعة ومناهضة التطبيع مع دولة الاحتلال، ونقل الرواية الفلسطينية وكشف زيف رواية الاحتلال، مؤكدا ان نقابة الصحفيين المصريين واتحاد الصحفيين العرب ستبقى في خدمة القضية الفلسطينية في كل المجالات العلمية.

وطالب محمد سعد بتصويب المناهج في بعض الدول العربية، وخاصة بعد إزالة ست دول عربية كلمة "العدو" من مناهجها الدراسية

يذكر أن اللقاء حضره كل من المستشار خميس البوزيدي، والدكتور سمير أبو مدلله، والأستاذ علي سعد ومحمد طاهر والأستاذة فاطمة الزهراء، والمستشار أول رزق الزعانين،